السجاد في التصميم الداخلي

السجاد في الديكور الداخلي
حمزة اوزدمير
حمزة اوزدمير

مهندس تصميم داخلي ومعماري

مع وجود العديد من أنواع الأرضيات للِاختيار من بينها، قد يكون من الصعب عليك تحديد نوع السجاد المناسب لمنزلك. يمتاز السجاد بتقديم مجموعة متنوعة من الفوائد، التي قد يصعب اِمتلاكها مع خيارات الأرضيات الأخرى.

هل ترغب بمعرفة مجموعة من الطرق الفريدة، التي يمكنك من خلالها إضافة الجمال والراحة إلى مظهر منزلك، و تسليط الضوء على القيمة والأمان والاستدامة باِستخدام السجاد في مساحتك الخاصة!

لتعرف المزيد تابع معنا …

سجاجيد

أهمية السجاد في المنزل

السجاد جزء أساسي من أي منزل. إنه يوفر الدفء والراحة والأناقة لمساحة المعيشة. يساعد السجاد أيضًا في تقليل مستويات الضوضاء، مما يجعل المنازل أكثر هدوءًا وراحة.

– يمكن أن يساعد السجاد في حماية الأرضيات من الأوساخ والحطام وغيرها من البلى.

– يعمل السجاد كمرشح هواء سلبي، حيث يحبس الغبار وحبوب اللقاح والجزيئات، وبالتالي يزيلها من منطقة التنفس.

– يوفر السجاد العزل والمقاومة الحرارية في المناخ الشتوي والمواسم الباردة، يحتفظ السجاد بالهواء الدافئ لفترة أطول من أنواع الأرضيات الأخرى. بالإضافة إلى الحفاظ على منزلك دافئاً في الشتاء. يوفر السجاد أيضاً مكاناً مريحاً للجلوس أو اللعب أو العمل ويمنح الغرفة شعوراً دافئاً بشكل عام.

– يوفر السجاد حماية السلامة لجميع أفراد الأسرة، بما في ذلك الأطفال الصغار، وكبار السن والحيوانات الأليفة. ويقلل من الإصابات عند حدوث السقوط.

– تجعل أجهزة التلفاز ذات الشاشات الكبيرة، ومكبرات الصوت، وأجهزة الكمبيوتر، وأنظمة الصوت منازلنا أماكن صاخبة. يساعد السجاد على امتصاص هذه الأصوات، فهو يعمل كحاجز صوتي بين الطوابق.

– علاوة على ذلك، يتوفر السجاد في مجموعة متنوعة من الألوان والقوام والأنماط لتناسب أي ديكور.

انواع من السجاد

انواع السجاد

انواع السجاد

توجد أنواع عديدة من السجاد، ولكن أكثرها شيوعًا هي النايلون والبوليستر والبولي بروبيلين والاكريليك والصوف.

عند اختيار السجادة، هناك سمتان من السمات المميزة للسجادة هما من الاعتبارات الرئيسية: نوع الألياف الطبيعية أو الاصطناعية المستخدمة في البناء والكوامة – كيف تلتصق حلقات الألياف بدعامة السجادة. تحدد هذه الخصائص راحة السجادة تحت القدم وخصائص التآكل.

فيما يلي الخيارات الشائعة لأنواع السجاد:

النايلون

النايلون ناعم للغاية ومتين، ومقاوم للبقع والجروح. إنها ألياف السجاد الأكثر شيوعًا – تشير التقديرات إلى أن حوالي ثلثي السجاد الصناعي مصنوع من النايلون. مع العناية المناسبة، يمكن أن تدوم هذه السجاد من 12 إلى 15 عامًا، مما يجعلها أكثر الألياف الصناعية المتانة المتوفرة.

البولي بروبيلين

مادة البولي بروبيلين، وهي ألياف سجاد شائعة أخرى مستخدمة في التطبيقات التجارية وبشكل متزايد في البيئات السكنية، تكاد تكون ناعمة مثل النايلون وهي تشبه الصوف الطبيعي وغالبًا ما تستخدم كبديل للصوف الصناعي.

مادة البولي بروبيلين ليست مرنة مثل النايلون، لذلك غالبًا ما تستخدم في السجاد المعقود مثل السجاد البربري.

البوليستر

يُعرف البوليستر بقدرته على الاحتفاظ بألوانه النابضة بالحياة ومقاومة البهتان. عيبه الرئيسي هو يتسطح البوليستر بسهولة تحت الوزن، مما يجعله غير مناسب للمناطق ذات الازدحام الشديد. يمكن أن يكون أيضًا عرضة للبقع الزيتية التي يصعب إزالتها من البوليستر.

الاكريليك

يتم تسويقه أحيانًا على أنه صوف صناعي لأنه يوفر ملمس ومظهر الصوف بجزء بسيط من سعره. الأكريليك له مقاومة جيدة للكهرباء الساكنة والرطوبة والعفن والبهتان والتلطيخ. لكنها ليست مادة متينة للغاية، وليست متينة للغاية في المناطق ذات الازدحام الشديد.

الصوف

الصوف مادة فاخرة ومتينة بشكل طبيعي وهو أنعم ألياف السجاد التي ستجدها. لا تحتوي سجاد الصوف الخالص على مواد كيميائية أو إضافات، مما يجعلها خيارًا ممتازًا لمن يعانون من الحساسية تجاه المواد الكيميائية. ولكن بصفته مادة طبيعية، فإن الصوف عرضة للتلف من العفن الذي يتغذى على المواد العضوية. لذلك، لا يعد الصوف خيارًا جيدًا للمناطق ذات الرطوبة العالية ومشاكل الرطوبة.

قد يهمك: انواع الارضيات المنزلية

السجاد التركي

سجاد تركي

يُعرف السجاد التركي بأسلوبه الفريد وحرفية عالية وتصاميم نابضة بالحياة، تشتهر بأنماطها المعقدة وألوانها الزاهية.

يُصنع السجاد التركي من الصوف أو القطن أو الحرير وغالبًا ما يتم عقده يدويًا باستخدام الطرق التقليدية. غالبًا ما تكون التصاميم والزخارف المستخدمة في السجاد التركي مستوحاة من الطبيعة أوالقصص القديمة. يتميز العديد من السجاد بأنماط هندسية متقنة أو زخارف نباتية نابضة بالحياة. كما أنها تأتي بأحجام وأشكال متنوعة لتناسب أي مساحة.

جودة السجاد التركي لا يعلى عليه. تم تصميم كل سجادة بعناية مع الاهتمام بالتفاصيل وتشطيب نهائي وقائي يضمن طول عمرها. وهذا يجعلها استثمارًا ممتازًا طويل الأجل وإضافة مثالية لأي منزل أو مكتب. مع الرعاية المناسبة، يمكن أن يستمر السجاد التركي لأجيال.

هناك أربعة أنواع أساسية للسجاد التركي: (هالي/ Halı)، (كليم/ Kilim)، (جيجيم /Cicim)، (سماق/ Sumak). هالي سجادة أكثر سمكاً، لكن الثلاثة الأخرى كلها نسج مسطحة مصنوعة بدون عقد. غالباً ما تستخدم كمعلقات جدارية وسجاد أصغر. يناسب هذا كل شيء من سجاد الصلاة إلى سجاد غرفة المعيشة الكبيرة بزخارف متنوعة.

يأتي السجاد التركي بألوان عديدة مختلفة، لذا فالأمر متروك لك حقاً في تحديد نظام الألوان الذي يناسب ذوقك.

قد يهمكم : مميزات الاثاث التركي و ميزات المفروشات التركية

السجاد الايراني

سجاد ايراني

يشتهر السجاد الإيراني عالميًا بجماله وحرفته اليدوية. تم صنع هذا السجاد اليدوي من قبل الحرفيين المهرة، وقد صنع في إيران لعدة قرون. الأنماط المعقدة والألوان الزاهية للسجاد الإيراني ملفتة للنظر، مما يجعلها قطعة فاخرة مطلوبة للغاية.

يعود التقليد الثقافي لصناعة السجاد في إيران إلى القرن السادس عشر، عندما تأسست السلالة الصفوية. خلال هذه الفترة، اشتهر السجاد الفارسي بجودته وحرفته الرائعة. في القرون التي تلت ذلك، استمر فن صناعة السجاد في التطور، مما أدى إلى إنتاج أسلوب فريد من نوعه للسجاد الإيراني بشكل واضح.

اليوم، يُصنع السجاد الإيراني من مجموعة متنوعة من المواد بما في ذلك الصوف والقطن والحرير. تتميز هذه السجاد عادة بتصميماتها المعقدة وألوانها النابضة بالحياة. تشمل الزخارف الأكثر شيوعًا المستخدمة في السجاد الإيراني أنماط الأزهار والأشكال الهندسية والخط الإسلامي.

غالبًا ما يستخدم الحرفيون المهرة الذين يصنعون السجاد الإيراني الأصباغ الطبيعية لتحقيق لوحة الألوان المرغوبة. تم استخدام هذه التقنية التقليدية لعدة قرون لإنشاء مجموعة متنوعة من الأشكال الجميلة التي تتراوح من الأزرق الداكن والأخضر إلى الأصفر الناعم والأحمر.

السجاد البوهيمي

سجاد غرفة نوم على الطراز البوهيمي

يتم تصنيع السجاد البوهيمي تقليديًا بأنماط معقدة وألوان نابضة بالحياة وتصميمات جريئة. ويتميز بمزيج من الأساليب التقليدية والمعاصرة. غالبًا ما يصنع السجاد البوهيمي من الصوف أو القطن أو مزيج من كلتا المادتين. عادة ما تكون معقودة يدويًا وتأتي في مجموعة من الأحجام والأشكال.

يمكن أن تضفي هذه السجاد إحساسًا بالدفء والراحة في أي غرفة. كما أنها تضيف نسيجًا وعمقًا إلى المساحة، مما يخلق جوًا ترحيبيًا للأصدقاء والعائلة. السجاد البوهيمي مناسب لكل من الديكورات الداخلية الحديثة والتقليدية، مما يجعلها قطعًا متعددة الاستخدامات يمكن أن تتناسب مع أي ديكور منزلي.

ننصحكم بقراءة: الطراز البوهيمي في التصميم الداخلي

مقاسات السجاد

تختلف أحجام السجاد بشكل كبير حسب احتياجات العميل. تتراوح أحجام السجاد القياسية من 6 أقدام إلى 12 قدمًا، ولكن تتوفر أيضًا أحجام مخصصة. عند اختيار حجم السجادة، من المهم مراعاة حجم الغرفة وتصميمها وتدفق حركة المرور.

  • بالنسبة للغرف الصغيرة، يوصى باستخدام سجادة بعرض 6 أقدام. يسمح هذا الحجم بتغطية كافية دون جعل الغرفة تبدو ضيقة للغاية.
  • بالنسبة للغرف المتوسطة الحجم، عادة ما تكون السجادة بعرض 8 أو 9 أقدام كافية.
  • إذا كانت الغرفة تحتوي على مساحة كبيرة، فقد يكون من الضروري استخدام سجادة بطول 10 أو 12 قدمًا لتغطية مساحة الأرضية بالكامل.

السجاد المخصص متاح أيضًا للعملاء الذين يحتاجون إلى حجم أو شكل معين. يمكن قطع هذه السجاد لتناسب أي مساحة وغالبًا ما تستخدم في الممرات والسلالم والغرف ذات الأشكال غير المنتظمة. قد تكون تكلفة السجاد المخصص أكثر تكلفة من الأحجام القياسية ولكن غالبًا ما تكون تستحق العناء لأولئك الذين يحتاجون إلى قياسات دقيقة لمشروعهم.

مقاسات السجاد

أمثلة على مقاسات السجاد

– إذا كانت الغرفة تحتوي على كنبة بمقعدين أو غرفة طعام تحتوي على طاولة طعام و(4) كراسي يجب أن تكون مقاسات السجاد متوسط الحجم (حوالي 133×195 سم).

– أما إذا كانت الغرفة تحتوي على كنبة بمقعدين مع أريكة طويلة أو كنبة (3) مقاعد أو غرفة طعام تحتوي على طاولة طعام و (4) كراسي يجب أن تكون مقاسات السجاد متوسط الحجم (حوالي 240×170 سم).

– إذا كانت الغرفة تحتوي على كنبة بمقعدين مع أريكة طويلة أو كنبة (3) مقاعد أو كنبة بمقعدين أو غرفة طعام تحتوي علي طاولة طعام و (6) كراسي، يجب أن تكون مقاسات السجاد كبير (حوالي 300×200 سم).

– إذا كانت الغرفة تحتوي على كنبة (3) مقاعد مع أريكة مريحة أو غرفة طعام تحتوي على طاولة طعام و (8) كراسي، يجب أن تكون مقاسات السجاد كبير  (حوالي 250×350 سم).

بغض النظر عن حجم السجاد الذي تختاره، من المهم قياس مساحتك بدقة قبل الشراء. سيساعد ذلك على ضمان ملاءمة سجادتك الجديدة تمامًا وإضافة الأناقة والراحة لمنزلك.

ننصحكم بقراءة: كيفية تنسيق الاثاث في المنزل

مقاسات سجاد

كيف تختار السجاد المناسب

يعد اختيار السجادة المناسبة لمنزل أو مكتب استثمارًا كبيرًا. من المهم أن تأخذ الوقت الكافي للبحث في الخيارات واختيار أفضل سجادة لاحتياجات الفرد. فيما يلي بعض النصائح للمساعدة في ضمان الاختيار المثالي للسجاد:

1. حدد الغرض من السجادة: هل هي منطقة ذات حركة مرور كثيفة كمدخل أو رواق؟ أم أنها منطقة ذات حركة مرور منخفضة مثل غرفة النوم أو الدراسة؟ يجب اختيار نوع السجادة حسب الغرض المقصود منها.

2. ضع في اعتبارك اللون والنمط: يأتي السجاد في مجموعة متنوعة من الألوان والأنماط، لذلك من المهم اختيار واحد يكمل الديكور الحالي. قد تظهر الأوساخ في الألوان الفاتحة بسهولة أكبر، بينما قد تتلاشى الألوان الداكنة بمرور الوقت.

3. فكر في الملمس: يمكن أن يؤثر نسيج السجادة على راحتها ومتانتها وسهولة تنظيفها. يعتبر السجاد الناعم الفخم مثاليًا لغرف النوم وغرف المعيشة، في حين أن السجاد الحلقي مناسب بشكل أفضل للمناطق ذات الازدحام الشديد.

4. اختر مادة عالية الجودة: تعتبر المواد عالية الجودة مثل الصوف والنايلون أكثر متانة من المواد منخفضة الجودة مثل البوليستر أو الأولفين.

ننصحكم بقراءة: تنسيق الوان الديكور والأثاث في المنزل

اختيار السجاد المناسب

سجاد غرفة النوم

يمكن أن تضيف سجاد غرفة النوم لمسة من الراحة والدفء والأناقة إلى أي غرفة نوم. يمكن أن تكون السجادة عالية الجودة قطعة استثمارية بالإضافة إلى عنصر زخرفي، مما يوفر جوًا فاخرًا وجذابًا للمساحة.

عند اختيار سجادة لغرفة النوم، من المهم مراعاة الحجم والمواد. يجب أن يكون الحجم مناسبًا للغرفة، مع وجود مساحة كافية بين السرير وحافة السجادة. اختر مادة تناسب نمط حياتك وديكور غرفتك ؛ تصنع العديد من البسط من ألياف طبيعية مثل الجوت أو الصوف، بينما قد يصنع البعض الآخر من مواد تركيبية مثل البوليستر أو النايلون.

يمكن أيضًا استخدام سجاد غرفة النوم لإضافة اللون والملمس من أجل تفتيت مساحة ذات مخطط مفتوح، أو توفير دفء إضافي في الأشهر الباردة. هناك أيضًا مجموعة كبيرة من الأنماط والتصاميم المتاحة، بحيث يمكنك العثور على شيء يناسب تمامًا ديكورك الحالي.

ننصحكم بقراءة: اختيار وتنسيق اثاث غرف النوم

سجاد غرفة نوم على الطراز الحديث

سجاد غرفة الجلوس

يتمتع سجاد غرفة المعيشة بالقدرة على تغيير المساحة وإضافة الراحة والملمس والدفء. يمكن أن تكون السجادة المختارة جيدًا هي النقطة المحورية في الغرفة، حيث تربط التصميم معًا وتجعله ينبض بالحياة. يمكن أن تضيف السجادة المناسبة جوًا من الأناقة والرقي أو تخلق جوًا مريحًا وجذابًا. عند اختيار سجادة لغرفة المعيشة، فإن الحجم والنمط والملمس واللون والمواد كلها اعتبارات مهمة.

عند اختيار السجادة ذات الحجم المناسب لغرفة المعيشة، من المهم مراعاة حجم الأثاث في الغرفة وكذلك شكل الغرفة نفسها. البساط ذو المساحة الكبيرة يمكن أن يجعل المساحة الصغيرة تبدو أكبر، في حين أن السجادة الأصغر يمكن أن تجعل الغرفة الكبيرة أكثر حميمية. يجب أن يكمل نمط السجادة عناصر التصميم الأخرى في المساحة مثل الأعمال الفنية أو تنجيد الأثاث.

غالباً ما يُعتبر الصوف الخيار الأفضل لسجاد غرفة المعيشة. ذلك لصفاته المتينة، والنعومة تحت القدم، تجعله مقاوماً للضغط بواسطة الأثاث.

إذا كنت تبحث عن مزيد من المتانة، فلا تنظر إلى أبعد من مزيج من 80٪ صوف مع 20٪ نايلون أو ألياف أخرى مثل البولي بروبلين. بدلاً من ذلك، فإن مادة البولي أميد (النايلون) قوية للغاية، ولها مقاومة عالية للتآكل. غالباً ما يتم مزجه مع الصوف، على الرغم من أنه يمكن اِستخدامه بمفرده لإنتاج سجادة غرفة معيشة منخفضة التكلفة.

ننصحكم بقراءة: اختيار وتنسيق اثاث غرفة المعيشة

07

سجاد غرفة الطعام 

تُعد سجاد غرفة الطعام حماية لأرضية الغرفة. مع طاولة ثقيلة بالإضافة إلى الكراسي التي تتنقل باِستمرار للداخل والخارج، يمكن أن تتعرض أرضيات غرفة الطعام الخاصة بك لبعض التآكل والتَّلف الحقيقي. ستساعد السجادة على الحفاظ على أرضية الغرفة في حالة جيدة.

يساعد حجم طاولة الطعام في تحديد حجم السجادة التي يجب أن تحصل عليها، لكن الكراسي تلعب دوراً مهماً أيضاً. لا تريد أن تتعثر حركة الكراسي مع السجادة عندما يقف الضيوف أو يجلسون، لذا فإن القاعدة الأساسية الجيدة هي اِختيار سجادة تمتد على الأقل قدمين خلف الكراسي عند دفعهم للداخل.

تميل طاولات الطعام المستطيلة إلى الظهور بشكل أفضل مع السجاد المستطيل. تعمل الطاولات المربعة والمستديرة بشكل جيد مع كلٍ من السجاد المربع و المستدير.

ننصحكم بقراءة: تصميم واثاث غرفة الطعام

سجاد غرفة الطعام

ضع في اِعتبارك اللون. كلما كانت درجة اللون أفتح، ستكون البقع أكثر وضوحاً. كل من الألوان الزاهية والداكنة أفضل بكثير في إخفاء أي بقع، ولكن إذا كنت تريد استخدام بساط أفتح، فنحن نقترح عليك أن تختار نمطاً.

كالسجاد المزخرف، حتى في الألوان الفاتحة، مثالي لإخفاء البقع عن الطعام أو الشراب. إذا لم تكن من محبي المطبوعات الجريئة والرائعة، فجرّب نقشاً دقيقاً – سيخفي أي عيوب أيضاً.

اختر مواد سهلة التنظيف، مثل الصوف والمواد الصناعية. عندما يتعلق الأمر بالمتانة وسهولة التنظيف والنعومة، فإن الصوف والمواد الاِصطناعية مثل البولي بروبلين هي أفضل رهان لك. يُعد السجاد الخارجي، المصمم لتحمل عوامل الطقس، خياراً رائعاً آخر، إذا كنت قلقاً بشكل خاص بشأن البقع.

الاسئلة الشائعة‌‌

ما أهمية السجاد في حياتنا؟

يعتبر السجاد جزءًا مهمًا من الحياة اليومية، حيث يوفر الدفء والراحة للمنازل والمكاتب والمدارس والأماكن العامة الأخرى.

يحمي السجاد الأرضيات من البلى من خلال العمل كحاجز بين الأرض وحركة السير على الأقدام. هذا يمنع تلف الأرضيات تحتها ويمكن أن يوفر المال على المدى الطويل.

علاوة على ذلك، يمكن للسجاد إضافة عزل حراري عن طريق حبس الهواء بين أليافه للمساعدة في الحفاظ على دفء الغرفة في الأشهر الباردة.

يساعد السجاد أيضًا في تقليل مستويات الضوضاء في أي مكان محدد. تعمل الألياف كممتص للصوت، وتمتص الموجات الصوتية بدلاً من عكسها مرة أخرى في الغرفة. هذا يجعل السجاد مثاليًا للبيئات المزدحمة مثل المدارس والمكاتب والأماكن العامة الأخرى حيث يجب الحفاظ على مستويات الضوضاء منخفضة.

بالإضافة إلى الفوائد العملية، يضيف السجاد أيضًا لمسة زخرفية إلى أي مساحة.

هل السجاد يسبب الحساسية؟

يمكن أن يسبب السجاد الحساسية لبعض الأشخاص، لأنه يحبس ويحمل المواد المسببة للحساسية مثل عث الغبار ووبر الحيوانات الأليفة وجراثيم العفن ومهيجات أخرى.
يمكن أن تسبب هذه المواد المسببة للحساسية ردود فعل تحسسية لدى الأفراد المعرضين للإصابة بها.

لتقليل مخاطر ردود الفعل هذه، يجب تنظيف السجاد بالمكنسة الكهربائية بانتظام وتنظيفه بشكل احترافي لإزالة مسببات الحساسية العالقة.
علاوة على ذلك، يجب صيانة السجاد جيدًا باستخدام وسادة سجاد عالية الجودة مقاومة لمسببات الحساسية.

عند اختيار سجادة جديدة، ابحث عن السجاد المصنوع من مواد مضادة للحساسية مثل الصوف أو النايلون بارتفاع الوبر المنخفض الذي يمكن أن يقلل من كمية الغبار والجزيئات الأخرى العالقة في ألياف السجاد.

ما هي أشهر أنواع السجاد المنزلي؟

عندما يتعلق الأمر بالسجاد المنزلي، فهناك الكثير من الخيارات المتاحة للاختيار من بينها. أشهر أنواع السجاد المنزلي تشمل القطيفة والبربر والأكوام المقطوعة والإفريز.

سجاد القطيفة ناعم وفاخر، مما يجعله خيارًا رائعًا لغرف النوم أو غرف المعيشة. ألياف السجاد القطيفة ملتوية بإحكام وقريبة من بعضها، مما يوفر سطحًا أملسًا ومتساويًا ومريحًا للمشي.

السجاد البربري مصنوع من ألياف ملتوية تشكل حلقات صغيرة في جميع أنحاء السجادة. إنها متينة للغاية ومقاومة للبقع، مما يجعلها خيارًا شائعًا للمناطق ذات الازدحام الشديد مثل الممرات أو المداخل. يأتي السجاد البربري في مجموعة متنوعة من الألوان والقوام.

يحتوي السجاد ذو الوبر المقطوع على ألياف تم قطعها بنفس الطول بحيث تقف بشكل مستقيم. هذا يخلق مظهرًا أكثر رسمية من الأنواع الأخرى من السجاد المنزلي ويجعله مثالياً للمساحات الرسمية مثل غرف الطعام أو المكاتب.

سجاد فريز مصنوع من ألياف ملتوية بإحكام تخلق مظهرًا وملمسًا محكمًا. وهي معروفة بقدرتها على إخفاء الأوساخ وآثار الأقدام وغالبًا ما تستخدم في غرف النوم أو الغرف العائلية.

هل لديك سؤال ؟ تواصل معنا الآن

جدول المحتويات

إقرأ أيضاً